كشف تفاصيل التفاهمات القادمة لغزة: الحية: الوسطاء أبلغوا قادة الاحتلال بأنهم من أخترقوا التهدئة

17 نوفمبر 2018 - 21:59
صوت فتح الإخباري:

 قال عضو المكتب السياسي لحركة (حماس) خليل الحية، أن الاحتلال الإسرائيلي أراد أن يسجل إنجازًا أمنيًا في قطاع غزة من خلال عملية التسلل شرق خانيونس إلا أن المقاومة أفشلته.

وكشف الحية خلال لقاء متلفز عبر فضائية الأقصى، مساء السبت، أن القوة الخاصة التي تسللت كانت تحمل أجهزة مختلفة لزرعها "لتكون وبالًا على شعبنا لكن يقظة رجال القسام أفشلت خطته".

وتابع، "شباب القسام قتلوا الضابط الاسرائيلي فور حدوث الاشتباك شرق خانيونس"، مؤكدا ان المقاومة أجبرت الاحتلال على القبول بوقف إطلاق النار برعاية مصرية.

وفي سياق منفصل: التفاهمات التي رعتها مصر لا زالت قائمة، ونحن ملتزمون بتفاهمات وفق إطلاق النار ورفع الحصار إذا التزم الاحتلال بذلك.

وأضاف الحية: التفاهم بين القيادات السياسية أفرز التفاهم بين الأجنحة العسكرية ميدانيًا فيما يعرف بغرفة العمليات المشتركة، مضيفا المواجهة الأخيرة عززت عند الوسطاء والعالم أن العدو الصهيوني هو من اخترق الاتفاقات.

وأوضح الحية: الوسطاء قالوا لقادة العدو انكم أنتم من اخترقتم اتفاق التهدئة، مردفا أن تفاهمات وقف اطلاق النار مازالت قائمة وما التزم العدو بها فنحن والفصائل نتابع ذلك.

ومن ناحيته أكد الحية: دمنا الفلسطيني المقدس سيبقى يطارد القتلة والغزاة، وان دم المظلومين أقوى من سلاح الظالم وغزة عنوان البطولة والصمود، موضحا ان غزة مقبرة وقاهرة الغزاة ولن تعلوا راية لهؤلاء على الدم الفلسطيني.

وأردف: التفاهمات تقوم على تأمين الحياة الكريمة لجميع الناس في غزة من وظائف للخريجين وعمل للعاطلين وسهولة لعمل الصيادين في البحر وحركة التصدير والاستيراد عبر المعابر وأن ينعم المواطنون بالكهرباء والماء.

وأكد الحية: مسيرات العودة وكسر الحصار مستمرة ولها أهدافها الوطنية لكننا كفصائل وكشعب من نتحكم في أدواتها من حقنا أن نقاوم ونواجه المحتل ، وقال مخاطب ًاقادة الاحتلال: إذا أردتم أن تنعموا بالهدوء فأنهوا الحصار عن قطاع غزة.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق