أبو الغيط: يجب تغيير العلاقة العربية مع البرازيل إذا نقلت سفارتها للقدس

06 يناير 2019 - 16:55
صوت فتح الإخباري:

أكد أحمد أبو الغيط، الأمين العام لجامعة الدول العربية، على ضرورة تغيير العلاقة العربية مع البرازيل، إذا اتخذت خطوة نقل سفارتها إلى مدينة القدس.

جاء ذلك، خلال لقاء جمعه مع رئيس دولة فلسطين محمود عباس، اليوم الأحد، بمقر إقامة الأخير بقصر الضيافة بالعاصمة المصرية القاهرة.

وقال أبو الغيط، "تحدثنا بشأن البرازيل، وكيف سيكون رد الفعل العربي إذا ما اتخذت خطوة نقل سفارتها إلى القدس"، مؤكداً أنه أوصى بضرورة تغيير المنحى الاقتصادي والاستثماري والتجاري والعلاقة العربية مع البرازيل، إذا اتخذت تلك الخطوة، وكذلك الهندوراس.

وأكد أبو الغيط في تصريح لتلفزيون فلسطين ووكالة (وفا) عقب اللقاء، أن اللقاء تضمن تفاصيل القضية الفلسطينية، وكيفية الدفاع عنها، وتحريكها وتحقيق النجاحات المستمرة فيها.

وقال: "إن اللقاء تطرق أيضا إلى ضرورة التنسيق والعمل في الأمم المتحدة لحصول فلسطين على العضوية الكاملة"، مشيراً إلى أنه عبر للرئيس عباس عن تهانيه بترؤس فلسطين مجموعة 77 + الصين، الذي يعتبر نجاحاً فلسطينياً، مؤكداً أن فلسطين ستقود المجموعة قيادة مثلى خلال العام الجاري.

بدوره، أطلع الرئيس عباس، أبو الغيط على الجهود الدبلوماسية التي تقوم بها القيادة، خاصة في الجمعية العامة للأمم المتحدة، إضافة إلى خطورة قيام دول بالاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل، والتصعيد والإجراءات العنصرية التي تقوم بها إسرائيل بحق شعبنا وأرضه ومقدساته.

وحضر اللقاء: قاضي قضاة فلسطين، مستشار الرئيس للشؤون الدينية والعلاقات الإسلامية، محمود الهباش، ومستشار الرئيس للشؤون الدبلوماسية، مجدي الخالدي، وسفير فلسطين لدى مصر، مندوبها الدائم لدى الجامعة العربية، ذياب اللوح، والسفير المناوب لدى الجامعة العربية، مهند العكلوك.

ومن الجامعة العربية، الأمين العام المساعد، رئيس مكتب الأمين العام، السفير حسام زكي، والمستشار جمال رشدي.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق