بالفيديو.. الصحة تعلن عن توقف خدماتها بغزة جراء أزمة الوقود.. والفصائل تحذر من "كارثة إنسانية"

17 يناير 2019 - 19:15
صوت فتح الإخباري:

أعلنت وزارة الصحة في قطاع غزة، الخميس، عن توقف الخدمات الحيوية في مستشفى بيت حانون جراء أزمة وقود حادة أدت لتوقف المولد الكهربائي الرئيس فيها.

وقال المتحدث باسم الوزارة أشرف القدرة: "إن المستشفى يعمل حاليًا من خلال مولد صغير لإبقاء الحد الأدنى من خدماتها لساعات إضافية".

وأضاف أن "الأزمة تتسارع بوتيرة غير مسبوقة، ما فرض على مشهد الخدمات الصحية واقعًا صعبًا وقاسيًا لطالما حذرنا منه في الأيام الماضية".

وحذّر من أن خمس مشافي أخرى (أبو يوسف النجار برفح، العيون، الطب النفسي، الرنتيسي التخصصي للأطفال، النصر للأطفال) ستكون عاجزة عن تقديم خدماتها للمرضى خلال الساعات القادمة.

وأشار إلى أن هذه الحالة المعقدة تحاصر كافة الإجراءات التقشفية التي لم يعد بإمكانها الحفاظ على استمرارية تقديم الخدمة الصحية أكثر من ذلك.

ولفت إلى أن "توقف الخدمات الحيوية في مستشفى بيت حانون يعني حرمان 340 ألف نسمة من حقّهم في تلقي العلاج وإجراء العمليات الجراحية للمرضى والخدمات المخبرية والتشخيصية، وسيربك العمل في أقسام الطوارئ والمبيت وغيرها من الخدمات الصحية، ما يعني مزيداً من تفاقم الوضع الصحي والإنساني".

 وطالب المتحدث باسم الصحة "الجهات ذات العلاقة بالخروج من حالة الصمت الذي يغيّب حتى اللحظة أيّة فرص لإنهاء الأزمة والتي ستعصف بمرافق صحية أخرى، للخروج من حالة الصمت واتخاذ خطوات فورية جادة لإنهاء الازمة التي أدخلت المرافق الصحية في مرحلة حرجة ومؤلمة".

الى ذلك، حذرت الفصائل الفلسطينة، اليوم الخميس، من "كارثة إنسانية" ستحدث في قطاع غزةـ في اعقاب توقف بعض مستشفيات قطاع غزة عن العمل بسبب أزمة الوقود.

وفي وقت سابق، حذرت "الصحّة" من توقف بعض المرافق والخدمات الصحية خلال أيام معدودة؛ جراء أزمة الوقود الحادة التي تعصف بها، منذ الحصار "الإسرائيلي" المفروض على قطاع غزة قبل ما يزيد عن 12 سنة.

وتحتاج مشافي القطاع إلى 450 ألف لتر من الوقود شهريًا، لتشغيل المولدات الكهربائية في حال انقطاع التيار الكهربائي لمدة تتراوح بين 8-12ساعة يوميًا، بحسب الوزارة.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق