مبالغ صادمة.. كم استنزف مكتب عباس من موازنة السلطة لعام 2018 ؟!

31 يناير 2019 - 00:31
صوت فتح الإخباري:

كشفت الحسابات النهائية لموازنة 2018 للسلطة الفلسطينية عن كم كبير من الإهدار المالي في مصروفات مكتب رئيس السلطة محمود عباس ورئيس وزرائه، والنفقات التشغيلية لوزارات الضفة ممثلة بالسفريات والتنقلات، إضافة لسلك وزارة الخارجية.

وبحسب الاحصائيات فإنها تظهر أن عباس أمضى أكثر من ثلث العام الماضي خارج الأراضي الفلسطينية، في ظل الإخفاق الكبير في الأداء السياسي للسلطة مقارنة بما فتحه الاحتلال من حدائق جديدة بالعلاقات الخارجية مع المحيط العربي والافريقي والدولي.

وتظهر الاحصائيات المنشورة في موقع وزارة المالية برام الله، أن موازنة العام الماضي كانت 13.5 مليار شيكل، بينما كانت النفقات 16 مليار شيكل، بمؤشر عجز 2.5 مليار شيكل.

وتبيّن الأرقام أنّ سفريات الرئيس بلغت 1.2 مليون شيكل شهريا، واستنزفت ما قيمته 2.1% من الموازنة العامة.

واستنزف مكتب الرئيس لوحده 252 مليون شيكل سنويًا، إضافة لـ135 مليون شيكل لمكتب المقاطعة، "وهي تشمل تحركات الرئيس وموظفيه".

واستحوذت وزارة الداخلية في رام الله على 3 مليارات شيكل من حصة الموازنة، فيما استحوذ المجلس الوطني 3 ملايين شيكل، أما مجلس الوزراء فاستنزف ما قيمته 29 مليون شيكل.

والأكثر خطورة تمثل في استحواذ التشريعي برام الله على 57 مليون شيكل رغم اغلاقه عمليا هناك وفصل مئات النواب باستثناء من يتبعون لعباس وعدد قليل من النواب على قوائم أخرى، اما وزارة لخارجية وتحديدا السلك الدبلوماسي فقد استحوذ على 69 مليون شيكل.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق