أبو زايدة: لي راتب شهرين في ذمة سلطة رام الله وسأنتزع حقي بالقانون

12 مارس 2019 - 08:18
صوت فتح الإخباري:

كشف عضو المجلس الثوري لحركة فتح والأسير المحرر د.سفيان أبو زايدة الثلاثاء، عن عدم تلقيه راتبه من قبل سلطة عباس للشهر الثاني على التوالي. 

وقال في تصريحٍ عبر صفحته الشخصية على "فيسبوك": "للشهر الثاني على التوالي لم اتلق راتبي التقاعدي، وهذا يعني انه اصبح لي راتب شهرين في ذمة السلطة الفلسطينية".
وأضاف أبو زايدة ، أّنه "ينتظر قرار المحكمة العليا الفلسطينية لاستعادة هذا الحق غير المشروط ".
وأوضح، المؤلم ان هناك من يتلقون رواتب عالية و مهمات و محفزات تصل الى الالاف الدولارات من خزينة السلطة ، خزينة الشعب الفلسطيني، اشخاص عندما كنا نعذب في السجون الاسرائيلية لكي تبقى راية القضية ترفرف عاليا كان البعض يعيش حياته في اوروبا و مدن العالم المختلفة. وجزء ممن يتحدثون عن الوطنية و المشروع الوطني و يتحدثون عن فتح لم يكونوا قد ولدوا بعد.
وتابع، مهم تذكير هؤلاء ان من يحرم من راتبه التقاعدي الان بما يتنافى مع القانون و القيم و الاخلاق الوطنية عمل ليل نهار من اجل بناء السلطة الفلسطينية التي ي يتمتعون بامتيازاتها الان.
وأشار، انا لا استجدي احدا و سأنتزع حقي بقوة القانون شاء من شاء و ابى من ابى.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق