الوحدة الوطنية أقصر طريق للنصر

إصلاحي فتح: إرادة شعبنا عصية على الانكسار وخيار شعبنا هو مواصلة الكفاح حتى استعادة حقوقه

30 مارس 2019 - 14:24
صوت فتح الإخباري:

أكد تيار الاصلاح الديمقراطي في حركة فتح، أن إرادة شعبنا عصية على الانكسار، وأن خيار شعبنا هو مواصلة الكفاح حتى استعادة حقوقه.

وقال تيار الاصلاح في بيان صحفي اليوم السبت، وصل "صوت فتح" نسخة منه: "في مثل هذا اليوم عام 1976 خرجت جماهير شعبنا في الأراضي المحتلة عام 1948، تدافع بصدورها العارية عن حرمة أرضها وتراب آبائها وأجدادها، رفضاً لمشاريع الاستيطان ومصادرة الأراضي التي أقدمت عليها سلطات الاحتلال، فسقط الشهداء الأبرار، ليتكرس هذا اليوم في الذاكرة الجماعية للفلسطينيين، يوم التمسك بالأرض والتشبث بها والدفاع عنها بالأرواح".

وأضاف تيار الاصلاح الديمقراطي الذي يتزعمه القائد الفلسطيني والنائب محمد دحلان: "ما زال شعبنا يواصل كفاحه العادل من أجل استعادة أرضه، والنضال من أجل حريته واستقلاله على ترابه الوطني، وما زال الشهداء يسقطون لتمتزج دماؤهم الطاهرة بالثرى المقدس، ويرسمون لوحة فلسطينية معمدة بالنضالات المريرة والتضحيات الجسام حتى يتحقق حلمهم بالعودة وتقرير المصير".

وأوضح البيان: "إن تيار الاصلاح الديمقراطي في حركة فتح إذ يتوجه بالتحية إلى جماهير شعبنا في القدس والضفة وغزة والأراضي المحتلة عام 1948 وفي مخيمات الشتات، ليؤكد أن إرادة شعبنا عصية على الانكسار، وأن خيار شعبنا هو مواصلة الكفاح حتى استعادة حقوقه، مهما تكالبت عليه الدنيا، ومهما عظمت التضحيات، ومهما تكاثرت المؤامرات، ومهما تهاون البعض في حق شعبنا في العودة والاستقلال، وأن قافلة الكفاح ماضية في طريقها، وأن شعبنا الذي يسطر بدمه أروع صور التضحية والفداء دفاعاً عن أرضه وهويته لابد وأن ينتصر، ونؤكد على أن الوحدة الوطنية وبناء البرنامج النضالي الكفيل بإسناد شعبنا في المواجهة هو أقصر طريق حتى يتحقق لشعبنا موعده القريب مع النصر".

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أقلام حرة