صحة رام الله: أدوية غزة تباع محاصصة بين قادة حماس

08 إبريل 2019 - 22:36
صوت فتح الإخباري:

كشفت وزارة الصحة الفلسطينية، ما قالت إنها تفاصيل بيع قادة حركة حماس الأدوية المجانية غالية الثمن، التي تصل من الوزارة في رام الله إلى قطاع غزة.

وقال أسامة النجار، الناطق باسم الوزارة، إن الأخيرة "تُرسل أدوية غالية الثمن للقطاع وبأسماء مرضى محددين ليستلموها بشكل مجاني"، مبينًا أن "هذه الأدوية لا تصل للمرضى بل تباع محاصصة بين قادة حماس".
وأوضح النجار، في تصريح لـ "إرم نيوز"، أنه بالرغم من أن سلطة الأمر الواقع التابعة لحركة حماس تريد الحكومة الفلسطينية كبطاقة صراف آلي؛ إلا أن وزارة الصحة ترسل شحنات الأدوية بشكل مستمر، حيث يتم ”التعامل مع أبناء قطاع غزة كرهائن لدى حركة حماس".

وأضاف النجار ”نرسل الأدوية بشكل مستمر لمستودعات وزارة الصحة في غزة؛ إلا أنه يتم السيطرة عليها من قبل حركة حماس، حيث توزع جزء منها على المستشفيات والجزء الأهم لمستشفياتها الخاصة وللمحاصصة بين قياداتها".
وأشار إلى أن ارسال الأدوية يكون بأسماء مرضى محددين، لكن "تضطر الوزارة لتوفيرها مرة أخرى مع الصليب الأحمر ومنظمة الصحة العالمية بشكل خاص، وهذا الأمر حدث أكثر من مرة“، مشيرًا إلى أن حماس تتعامل بمزاجية مع استلام الأدوية.

وأكد النجار بأن الوزارة لديها، "تفاصيل كل الأدوية التي تهربها حماس لقطاع غزة، لكن على سلطة الأمر الواقع أن تكون عادلة في توزيع الأدوية وألا توزع على قيادات حماس".

يذكر أن الحكومة الفلسطينية، تتكفل بكافة المصاريف المتعلقة بالقطاع الصحي في غزة، حيث إنها تدفع النفقات التشغيلية للمستشفيات والمرافق الصحية، إلى جانب إرسال الأدوية بشكل مستمر للقطاع.
وتفرض حركة حماس رسومًا على علاج المرضى وجرحى مسيرات العودة، مخالفةً بذلك قرار الرئيس محمود عباس إعفاء المواطنين بغزة من رسوم العلاج.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق