الاحتلال يرفع 18 مادّة من القائمة السوداء

غزة: تسهيلات تجارية وتخفيض لاعمار التجار الذين يريدون دخول "اسرائيل" ومباحثات لمنطقة صناعية

04 يونيو 2019 - 21:15
صوت فتح الإخباري:

خفّف الاحتلال الإسرائيلي، في الأشهر الأخيرة، جزءًا يسيرًا من حصاره على قطاع غزّة، عبر إزالة بعض المواد من "القائمة السوداء" للبضائع التي يمنع إدخالها للقطاع، وزيادة قائمة المنتجات الغزّيّة التي تصدّر للخارج، بالإضافة إلى زيادة عدد التجّار الذين يدخلون لإسرائيل، بحسب ما ذكرت هيئة البث الرسميّة "كان"، اليوم، الخميس.

وتزداد المخاوف الدوليّة من كارثة إنسانيّة في قطاع غزّة، ومن انهيار القطاع الطبيّ، ما أجبر الاحتلال على تخفيف الحصار، ولو بصورة شكليّة.

وعزت "كان" انخفاض البطالة في قطاع غزّة لأول مرّة منذ فترة طويلة إلى 46.3٪ إلى تخفيض أسعار الكهرباء المزوّدة للمصانع وللمصالح، بالإضافة إلى الأموال التي جنّدتها الأمم المتحدة لعدد من المشاريع في القطاع، ما ساهم بخلق آلاف فرص العمل المؤقّتة.

وذكرت الهيئة أنّ الاحتلال رفع 18 مادّة من "القائمة السوداء"، أبرزها الكوابل الفولاذيّة التي تستخدم في قوارب الصّيد الكبيرة، وحظرها الاحتلال بزعم أنه يمكن استخدامها في حفر الأنفاق، وبعض الأسمدة الزراعية، التي لا يعرف سبب منعها حتى الآن.

خفّف الاحتلال الإسرائيلي، في الأشهر الأخيرة، جزءًا يسيرًا من حصاره على قطاع غزّة، عبر إزالة بعض المواد من "القائمة السوداء" للبضائع التي يمنع إدخالها للقطاع، وزيادة قائمة المنتجات الغزّيّة التي تصدّر للخارج، بالإضافة إلى زيادة عدد التجّار الذين يدخلون لإسرائيل، بحسب ما ذكرت هيئة البث الرسميّة "كان"، اليوم، الخميس.

وتزداد المخاوف الدوليّة من كارثة إنسانيّة في قطاع غزّة، ومن انهيار القطاع الطبيّ، ما أجبر الاحتلال على تخفيف الحصار، ولو بصورة شكليّة.

وعزت "كان" انخفاض البطالة في قطاع غزّة لأول مرّة منذ فترة طويلة إلى 46.3٪ إلى تخفيض أسعار الكهرباء المزوّدة للمصانع وللمصالح، بالإضافة إلى الأموال التي جنّدتها الأمم المتحدة لعدد من المشاريع في القطاع، ما ساهم بخلق آلاف فرص العمل المؤقّتة.

وذكرت الهيئة أنّ الاحتلال رفع 18 مادّة من "القائمة السوداء"، أبرزها الكوابل الفولاذيّة التي تستخدم في قوارب الصّيد الكبيرة، وحظرها الاحتلال بزعم أنه يمكن استخدامها في حفر الأنفاق، وبعض الأسمدة الزراعية، التي لا يعرف سبب منعها حتى الآن.

 

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق