ضابط إسرائيلي: مستعدون لدخول غزة وهزيمة حماس.. المقاومة: ستكون مقبرة لهم

18 يونيو 2019 - 13:25
صوت فتح الإخباري:

"وكأن غزة عبارة عن نزهة، ومتنزه يدخله الاعداء متى شاءوا"، قالها أبو مصعب أحد قادة الفصائل الفلسطينية المسلحة في قطاع غزة في إطار رده على تصريح قائد القوات البرية في الجيش الإسرائيلي العميد أوري غوردين.

وكان العميد أوري غوردين قد صرح لإذاعة الجيش الإسرائيلي إن قواته باتت أكثر استعدادًا للحرب مع غزة مما كانت عليه في عام 2014، وأن الجيش الإسرائيلي جاهز ومستعد لدخول قطاع غزة وهزيمة حماس.

أكد أبو مصعب الذي يعتبر من قادة النخبة، في قطاع غزة وقال له إن " أرض غزة ستكون مقبرة لمن حاول الاعتداء عليها، فقد جهزت المقاومة ما لا يسر هذا العدو الذي سيلقن الدروس الصعبة إذا ما حاول ارتكاب أي حماقة ضد شعبنا الفلسطيني في القطاع" – قال أبو مصعب.

وتواصل الفصائل الفلسطينية في قطاع غزة تدريباتها العسكرية المتنوعة والتي يتخللها إطلاق للصواريخ التجريبية تجاه البحر، وإطلاق نار وسماع دوي انفجارات يسمعها سكان القطاع.

وعلق المحلل العسكري الإسرائيلي أمير بخبوط على التدريبات العسكرية التي تجريها الفصائل الفلسطينية قائلاً:"هل تعتقدون أن الجيش الإسرائيلي هو الوحيد الذي يتدرب؟"

وأضاف "إن أصوات الانفجارات وإطلاق النار التي تسمع في جنوب قطاع غزة هي جزء من تدريب لكتيبة رفح في جيش حماس- في إشارة لتدريبات جرت جنوب القطاع-"

وختم المحلل العسكري تعليقه على التدريبات قائلاً إنه رغم ارتفاع درجات الحرارة العالية إلا أن حماس تواصل تدريباتها والسنوار لا يأخذ ذلك بالاعتبار.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق