ماذا يبحث وفد الجهاد الإسلامي في القاهرة؟

14 أكتوبر 2019 - 16:42
صوت فتح الإخباري:

قالت حركة الجهاد الإسلامي إن أمينها العام زياد النخالة وصل الى جمهورية مصر العربية على رأس وفد من الحركة، لبحث مستجدات الوضع الفلسطيني وتعزيز العلاقات القاهرة.

وقالت الحركة في بيان لها وصل "صوت فتح" نسخة عنه اليوم الاثنين، "إنه وتلبية لدعوة مصرية، وصل الأمين العام لحركة الجهاد زياد النخالة، إلى القاهرة على رأس وفد يضم عددا من أعضاء المكتب السياسي، وسيلتحق باقي اعضاء الوفد من قطاع غزة هذا اليوم".

وأضافت الحركة في بيانها، "من المقرر أن يجري الوفد اجتماعات مع المسؤولين المصريين حول مستجدات الوضع الفلسطيني وتعزيز العلاقات مع مصر".

من جانبه، أكد عضو المكتب السياسي لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين د. محمد الهندي، أن حركته تلقت دعوةً لزيارة القاهرة العاصمة المصرية، بهدف بحث المستجدات على الساحة الفلسطينية، لا سيما في قطاع غزة، والعلاقات الثنائية بين الجهاد الإسلامي والجمهورية المصرية.

وقال الهندي "ان الاحتلال الإسرائيلي يمارس ضغوطاً كبيرةً حتى لا تتم المصالحة الفلسطينية"، مضيفاً "أن مرحلة التحرر الوطني تحتاج لبناء مرجعية وطنية لأننا فصائل وقوى لنا برامج سياسية مختلفة".

وعن دعوة الرئيس محمود عباس لإجراء الانتخابات بين د. الهندي "بأن الوحدة الوطنية على أساس استراتيجية موحدة، هي الحل للقضايا الفلسطينية وليس الانتخابات القادمة".

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق