"الناتو": الهجوم التركي يهدد نجاح الحرب على داعش.. وأردوغان: لن نتراجع

14 أكتوبر 2019 - 17:22
صوت فتح الإخباري:

أكد أمين عام حلف شمال الأطلسي، "الناتو"، ينس ستولتنبرج، اليوم الإثنين، أن العدوان التركي الحالي على الأراضي السورية، يهدد الوحدة اللازمة للحرب على داعش، مشددًا في الوقت نفسه، على أهمية تركيا بالنسبة للحلف.

جاء ذلك خلال اجتماع مع ممثلين عن برلمانات دول الحلف في العاصمة البريطانية لندن، اليوم.

وقال ستولتنبرج:" إن تنظيم داعش لا يسيطر على مساحة كبيرة في سوريا لكنه لا يزال موجودًا ويمكنه العودة"، مشيرًا إلى أن الحرب على داعش باتت مهددة بسبب العملية العسكرية التركية، نظرا لأن الميليشيات الكردية التي يهاجمها الأتراك كانت تحرس معسكرات تضم إرهابيين أسرى من داعش.

وأضاف:" تركيا مهمة بالنسبة للناتو وننتظر أن تنسق مع حلفاء آخرين من أجل عدم تهديد النجاحات التي تحققت في الحرب على داعش".

من جانبه، قال الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، اليوم الإثنين، إن بلاده لن تتراجع عن العملية التي بدأتها ضد المقاتلين الأكراد في شمال شرق سوريا، مؤكدًا أن العملية ستستمر حتى تحقيق "النصر الكامل"، على حد تعبيره.

وأضاف أردوغان خلال كلمة له في باكو عاصمة أذربيجان "نحن مصممون على مواصلة العملية حتى نهايتها دون أن نعبأ بالتهديدات، وسنكمل قطعًا المهمة التي بدأناها"، حسبما قال.

وندد الرئيس التركي بانتقاد الإتحاد الأوروبي، وجامعة الدول العربية، للعملية التركية، مطالبًا بتمويل دولي "للمنطقة الآمنة"، التي تعتزم أنقرة إقامتها في شمال شرق سوريا.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق