الجيش الليبي مهددا تركيا: سننقل المعركة إلى المتوسط

21 ديسمبر 2019 - 18:29
صوت فتح الإخباري:

 وجه الجيش الوطني الليبي، بقيادة المشير خليفة حفتر، اليوم السبت، تهديدا شديد اللهجة لنظام أردوغان، مؤكدا قدرته على صد أي عدوان تركي محتمل.

وقال الناطق باسم القيادة العامة للجيش الليبي، أحمد المسماري، إن "بلاده قادرة على صد أي عدوان تركي"، مشددا على أن القوات البحرية ستنقل المعركة إلى المتوسط".

وحذر المسماري، تركيا من محاولة فتح جسور إمداد عسكري في ليبيا، مهددا بتدمير أي جهة ستقدم الدعم لتركيا داخل ليبيا.

وأوضح المسماري، "رصدنا في وقت سابق أهدافا تهدد الأمن في مصراتة وحذرنا من خطورتها، واستهدفنا ليلة أمس هذه الأهداف للميليشيات في مصراتة بعدد كبير من الغارات، كما دمرنا موقعا لصواريخ الدفاع الجوي ورادارات استطلاع في مصراتة"، متهما مدينة مصراتة بأنها تمهد لدخول الغزو التركي إلى ليبيا.

وبين، أن "الغارات الجوية التي نفذها سلاح الجو التابع للجيش الليبي، رسالة لأعيان مصراتة لسحب ميليشياتهم من طرابلس خلال 3 أيام، ومهلة انسحاب ميليشيات مصراته من طرابلس ستنتهي منتصف ليل الأحد القادم".

وشدد المسماري، على "رفض بلاده للغزو التركي، وسنقاومه إذا حدث بكل قوة، ولن نوقف غاراتنا على مصراتة إلا عند قبول أعيانها بشروطنا"، محذرا تركيا وغيرها من محاولة فتح جسور إمداد مع ليبيا، خاصة بعد نقل أنقرة إرهابيي داعش والنصرة إلى ليبيا.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق