قطر تدعم وتمول الإرهاب في ليبيا..

رئيس حزب الشعوب الديمقراطي: لن نسمح بإرسال جنود أتراك إلى طرابلس

30 ديسمبر 2019 - 13:49
صوت فتح الإخباري:

: أعلنت المعارضة التركية، رفضها التدخل التركي في ليبيا، معلنة أنها ستعارض القرار حال التصويت عليه برلمانيا.

وأكد رئيس حزب الشعوب الديمقراطي الكردي، سزائي تمالي، أن نواب حزبه في البرلمان سيصوتون بـ"لا" على قرار إرسال قوات عسكرية تركية إلى ليبيا، مستبقا اجتماعًا سيعقده وزير الخارجية مع أحزاب المعارضة اليوم الإثنين لإقناعهم بالتصويت لصالح القرار.

وجاءت تصريحات سزائي تمالي، خلال اجتماع لحزبه قبيل انطلاق جلسات البرلمان لهذا الأسبوع، والتي من المنتظر أن يصوت خلالها على قرار إرسال قوات عسكرية إلى ليبيا، بناء على الاتفاق المبرم بين "أردوغان والسرا".

وأضاف رئيس حزب الشعوب الديمقراطي، "لقد حان وقت المعارضة الحقيقية، فإن قرارات إرسال القوات العسكرية، انتهاك لحقوق الشعوب ولن نسمح بذلك".

وأكد، "سنعارض رغبة حكومة العدالة والتنمية في إرسال قوات إلى ليبيا، وسنرفض التدخلات العسكرية في ليبيا، كما أعلنا من قبل حول قرارات التدخل العسكري السابقة، لقد حان وقت المعارضة الحقيقية".

وأوضح، أن قرار إرسال قوات عسكرية تركية إلى ليبيا يعد انتهاكا لحقوق الشعوب، مشيرا: أن سعي أردوغان يهدف إلى بيع المزيد من السلاح، وتحقيق الربح لبائعي السلاح.

وقال المعارض، إنهم يريدون أن يحقق أصهارهم الربح (صهر أردوغان بيرقدار مالك شركة تصنيع الطائرات بدون طيار التركية)، يسخرون منا ويقولون، هل تعلمون سعر الرصاص، نحن لا نهتم بهذه الأسعار، نحن نريد أن ننتج الطعام/ نريد أن ننتج المستقبل.

يذكر أن تقارير صدرت تكشف الدور الذي تلعبه قطر فيما يحدث في ليبيا وسوريا، من دعم مستمر للجماعات والتنظيمات الإرهابية في طرابلس وسوريا، وهو ما كشفته التقارير أن النظامَ القطري الراعي الرسمي لكل العملياتِ الإرهابية في ليبيا، حيث كان لقطرَ جنودٌ على الأرضِ في مدينةِ بني غازي، إضافة إلى مهام الإشراف على الاغتيالات وتدريب الإرهابيين لتنفيذ تلك العمليات الإرهابية، والتي يتمُّ تمويلُها من قطر، حيث زادَت الأموال القطرية لدعم العمليات الإرهابية في ليبيا كثيرًا بعد مقاطعةِ الدولِ العربية الأربعِ المكافحة للإرهاب لها.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق