فصائل فلسطينية تستنكر اعتداء قوات الاحتلال على المصلين: مشهد عدواني متواصل

17 يناير 2020 - 10:15
صوت فتح الإخباري:

قال الناطق باسم حركة حماس "حازم قاسم" يوم الجمعة، إنّ إعتداء شرطة الاحتلال على رواد صلاة الفجر في المسجد الأقصى، هو سلوك وحشي عنصري، وهو انتهاك فاضح لكل الأعراف والقوانين الإنسانية التي تكفل للناس الحق في العبادة.

وأضاف قاسم في تصريح صدر عنه، أنّ هذه الوحشية لشرطة الاحتلال لن تمنع أهل القدس من مواصلة صلاتهم ورباطهم في المسجد الأقصى.

وأكد، أنّ "هذه المعركة الجماهيرية متواصلة دفاعاً عن هوية القدس ومستقبلها، وشعبنا لن يقبل في هذه المعركة إلا الانتصار.

ومن جهته صرح القيادي في حركة المبادرة الوطنية الفلسطينية نبيل دياب، أنّ ما قام به جيش الاحتلال من اعتداءات سافرة بالضرب و التنكيل بوحشية لجموع المواطنين الذين توافدوا فجر هذا اليوم إلى المسجد الأقصى للصلاة فيه عنجهية و عربدة عدوانية عنصرية تتطلب تصعيد وتيرة المقاومة الشعبية في وجه الاحتلال و تعزيز صمود و بقاء أبناء شعبنا في مدينة القدس و دعم إصرارهم على التصدي لنعجهية الاحتلال و طرده منها .

وأوضح دياب في تصريح صحفي وصل "أمد للإعلام" نسخةً منه، أنّه "إذ تأتي هذه الاعتداءات في غمرة محاولات الاحتلال تمرير مخططات الضم للأراضي الفلسطينية من خلال ما يزعمه المتطرف " نفتالي بينت" و كذلك مواصلة الاعتداءات بالقصف في قطاع غزة المحاصر .

وأشار، إلى أنّه "مشهد عدواني بربري متواصل بتخطيط فاشي تمارسه دولة الاحتلال العنصرية الفاشية ".

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق