بالصور: بيان صادر عن كتائب الاقصي " الإرادة والكرامة تنتصر "

28 مايو 2017 - 00:14
صوت فتح الإخباري:

أصدرت كتائب شهداء الأقصى الذراع العسكري لحركة فتح، اليوم الأحد، بياناً صحفياً بمناسبة إنتصار أسرانا البواسل في سجون الإحتلال في معركة "الحرية والكرامة" التي خاصوها بامعائهم الخاوية لأكثر من 40 يوماً، ضد ظلم وبطش السجان.

إليكم نص البيان كما وصل "صوت فتح": 

بداية نهنئ أبناء شعبنا وامتنا العربية والإسلامية بحلول شهر الانتصار

لقد تابعت كتائب شهداء الأقصى إضراب الحرية والكرامة الذي خاضه أكثر من 1800 أسيراً داخل سجون الاحتلال، للمطالبة بحقوقهم المشروعة والانسانية التي سلبتها سلطات الاحتلال ومصلحة السجون الصهيونية، تابعته منذ أن أعلن مروان ورفاقه عن بداية الإضراب.

وأكدنا طيلة فترة الإضراب على دعمنا الكامل لإضراب الأسرى ضمن معركة الحرية والكرامة التي قادها عضو اللجنة المركزية لحركة "فتح" مروان البرغوثي، دفاعاً عن أبسط الحقوق الإنسانية للأسرى الأبطال، حتى أذن الله لهم بتحقيق انتصار تاريخي بأمعائهم الخاوية، بعد أن خاضوا ملحمة بطولية بإضرابهم عن الطعام استمرت لمدة 41 يوماً رغم كل المحاولات الشرسة من قبل مصلحة السجون الالتفاف على إضرابهم.

وإننا في كتائب شهداء الأقصى فلسطين "لواء الشهيد القائد نضال العامودي" نؤكد على ما يلي:

  1. هذا الانتصار لم يكن وليد الصدفة، بل نابع من الإرادة الصلبة والعزيمة القوية التي يتمتع بها أسرانا الأبطال.
  2. إن تلاحم الأسرى خلف قيادة الإضراب موحدين بجسد واحد وإرادة صلبة صنع لهم الانتصار
  3. ندعوا قيادة حركتي فتح وحماس أن يفتح هذا الانتصار الأبواب والدلالات، بأن الوحدة الوطنية هي مفتاح الانتصار على الاحتلال، وإقامة دولتنا الفلسطينية المستقلة.
  4. ان الكرامة والإرادة بمقاومة الاحتلال تأتي بالحرية، وليس الاذلال والرضوخ لم جلب العار للقضية الوطنية .
  5. نُحيي كافة أبناء شعبنا في الداخل والخارج وشعوب العالم الحر، الذين عبروا عن تضامنهم ووقوفهم مع الأسرى عبر سلسلة من الفعاليات والاعتصامات والأنشطة التي كان لها الدور الفاعل في إبراز إضراب الحرية والكرامة.

الرحمة للشهداء والحرية للأسرى والشفاء للجرحى

كتائب شهداء الأقصى فلسطين

لواء الشهيد القائد نضال العامودي

السبت الموافق: 27/5/2017م

  • الانتصار جنب
  • بيان (6)
كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق