مصادرة أموال البشير والتحفظ عليه لمدة عامين في الإصلاحية

14 ديسمبر 2019 - 17:12
صوت فتح الإخباري:

قضت محكمة سودانية، اليوم السبت، بالسجن على الرئيس المعزول عمر البشير، بتهم الفساد المالي، بينما شككت هيئة الدفاع بالظروف السياسية المحيطة بالمحاكمة.

وبدأت المحكمة الجنائية الخاصة بمحاكمة الرئيس السوداني المعزول جلستها، صباح السبت، وسط إجراءات أمنية مشددة شهدتها العاصمة الخرطوم.

وخلال الجلسة، استمعت المحكمة لمجموعة من الشهادات تناولت قضايا فساد مالي، يتهم البشير بالتورط فيها. ويتزامن النطق بالحكم على البشير مع تشكيل لجنة لتصفية حزب المؤتمر الوطني المحلول الذي كان يتزعمه.

بدأت المحكمة الجنائية الخاصة بمحاكمة الرئيس السوداني المعزول، عمر البشير، السبت، جلستها، التي من المقرر أن يتم فيها النطق بالحكم في قضايا الفساد المالي المتهم فيها. واستمعت المحكمة في العاصمة الخرطوم للشهادات الختامية في القضية، يوم 16 نوفمبر/تشرين الأول المنصرم، بما في ذلك شهادة المراجع العام للحكومة.

وأعلن الجيش السوداني، أمس الجمعة، رفع درجة الاستعداد القصوى، قبل يوم من مظاهرات متوقعة بالخرطوم باسم "الزحف الأخضر"، وعشية النطق بالحكم على البشير الذي يواجه تهمة الفساد.

وبدأت محاكمة البشير في 19 أغسطس/آب المنصرم، بعد يومين من توقيع اتفاق تاريخي بين المجلس العسكري وقادة الحركة الاحتجاجية، لتقاسم السلطة خلال الفترة الانتقالية.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق