الشعبية: إجراء الانتخابات دون توافق تكريس للانقسام

15 يناير 2020 - 00:59
صوت فتح الإخباري:

أكدت الجبهة الشعبية، مساء الثلاثاء، أن إجراء الانتخابات في ظل حالة الانقسام لن تكون إلا عاملًا سلبيًا في تكريس الانقسام الداخلي، موضحة أنها ستعرقل الجهود في المضي قدمًا بالمشروع الوطني ومواجهة المؤامرات ضد القضية الفلسطينية.

وأضافت الجبهة، أن "الأجواء والتباينات القائمة تجعلنا نستبعد إمكانية إجراء الانتخابات"، مشددة على أنه "إذا أردنا انتخابات تكون رافعة للشأن الفلسطيني وإنهاء الانقسام، يجب أن يسبقها اجتماع قيادي فلسطيني".

ودعت إلى ضرورة أن يبحث الاجتماع القيادي الموحد في المتطلبات السياسية لإنهاء الانقسام وإجراء الانتخابات على قاعدة الشراكة في إدارة الشأن الوطني، إلى جانب توفير ضمان الالتزام بنتائجها، وتحديد موقف الصراع مع اسرائيل، لافنة إلى أنها دعت سابقًا لأن يكون المرسوم الرئاسي نتاجًا لاجتماع قيادي موحد يشمل الكل الفلسطيني.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق