العشائر: من المعيب أن شخصا مثل مجدلاني يحدد مصير موظفي السلطة غزة

29 سبتمبر 2020 - 15:04
صوت فتح الإخباري:

عبرت الهيئة العليا لشؤون العشائر في المحافظات الجنوبية، اليوم الثلاثاء، عن رفضها واستنكارها الشديد لتصريحات أحمد مجدلاني وزير الشؤون الاجتماعية في حكومة اشتيه بحق موظفي غزة، مؤكدا أنها تمثل تكريسا لواقع التمييز الجغرافي بين الضفة وغزة.
وقال عاكف المصري المفوض العام للهيئة العليا لشؤون العشائر إنّ الموظف الذي التزم بقرار قيادته هو عمليا على رأس عمله"، مشيرا إلى أن تصريحات مجدلاني والتي قال فيها، " إن الحكومة تصرف على موظفي غزة رغم أنهم لا يعملون"، تمثل إساءة بحق الموظف الذي التزم بقرار الحكومة برئاسة د.سلام فياض آنذاك.
وشدد المصري أنه من "المعيب أن شخص مثل مجدلاني يحدد مصير موظفي غزة"، مطالبا رئيس الوزراء د. محمد اشتيه إلى رفض تصريحات مجدلاني ودفعه للتوقف عن تصريحاته المستفزة والعنصرية بحق قطاع غزة.
وأشار المصري إلى أن هذه التصريحات تتناغم مع الإرادة الإسرائيلية والإمريكية الرامية لفصل  الضفة عن غزة، وتهدف إلى تنفيذ هذا السيناريو من طرف الوزير.
ودعا المصري رئيس السلطة محمود عباس إلى انصاف الموظفين ورفع العقوبات الجائرة بحقهم من خصومات مالية، كما طالب اشتيه باصدار مرسوم أو كتاب واضح يؤكد فيه رفع العقوبات المالية عن الموظفين.
ونوه المصري  أن استمرار العقوبات على غزة يعني ترجمة تنفيذ صفقة القرن التي تحدد في أهم بنودها فصل غزة عن الضفة.
وكان مجدلاني قد قال إن الحكومة تصرف على موظفي غزة رغم أنهم لا يعملون، نافيا وجود وعود بتثبيت تفريغات 2005م.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق