حملة واسعة على عناصر دحلان بمخيمات رام الله :

بالاسماء : مخابرات السلطة تشن حملة مداهمات واعتقالات لكوادر وقيادات فتحاوية معروفة في الضفة

28 أكتوبر 2020 - 07:14
صوت فتح الإخباري:

شنت أجهزة أمن السلطة الفلسطينية حملة كبيرة على عناصر تيار  الاصلاح  الموالي لمحمد دحلان في مخيم قلنديا برام الله مساء أمس، واعتقلت عددا منهم.

واقتحمت قوة مشتركة كبيرة من الأجهزة الأمنية مخيم قلنديا، وداهمت عددا من المنازل واعتقلت كوادر معروفة في حركة فتح تابعة لتيار دحلان.

واستهدفت الحملة القيادي في تيار  الاصلاح النائب عن حركة فتح جهاد طمليه، حيث تم مداهمة منازل أشقائه وأقربائه ضمن حملة دهم شملت العديد من المنازل.

واعتقلت أجهزة السلطة أشقاء طمليه أحمد وحربي، وابن شقيقته الضابط في جهاز المخابرات العامة منذر عباس، وذلك بعد دهم منازلهم وتفتيشها.

كما داهمت الأجهزة الأمنية منازل أسامة جبر، ورامي العنابي، واعتقلت مجموعة من المواطنين في المخيم بينهم علي خليل ادريس، وشقيقته الفتى محمد الذي تعرض للضرب المبرح قبل اعتقاله.

وخلال اقتحامها لمخيم قلنديا أمس، واجهت أجهزة السلطة مواجهة عنيفة من المواطنين الذين أغلقوا الشوارع وأشعلوا الإطارات، ورشقوا أجهزة السلطة بالحجارة والملتوف.

وأوضحت أن بعض المعلومات التي توصلت إليها التحقيقات فاجأت الرئيس عباس، خاصة أن بعض ما تم تحويله ونقله من أموال لدعم نشاطات دحلان في الضفة، تمت عبر موظفين رفيعي المستوى ما زالوا على رأس أعمالهم في المؤسستين الأمنية والمدنية وبمناصب رفيعة".

وأمر الرئيس عباس جهاز الاستخبارات العسكرية بحملة منسقة على أتباع دحلان في الضفة، شملت اعتقال العديد منهم، قبل أن يطلق سراحهم لاحقا.

 

 

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق