تيار الإصلاح الديمقراطي _فتح يطلق برنامج فعالياته لإحياء الذكرى الـ 16 لاستشهاد أبو عمار

05 نوفمبر 2020 - 10:17
صوت فتح الإخباري:

غزة:

أطلق تيار الإصلاح الديمقراطي في حركة فتح، برنامج فعالياته لإحياء الذكرى السادسة عشرة لاستشهاد الزعيم والقائد ياسر عرفات، لتجدد العهد والقسم مع روحه على المضي في ذات الدرب الذي اختطه لها، جاء ذلك خلال مؤتمر عقد اليوم الخميس، في قاعة الشهيد أبو علي شاهين بمكتب ساحة غزة.

ووجه د. عماد محسن المتحدث باسم تيار الإصلاح الديمقراطي لحركة فتح، في كلمة ألقاها خلال المؤتمر، التحية للشعب الفلسطيني، قائلاً: "جاءت كوادر الحركة وتيار الإصلاح الديمقراطي بقيادة  المناضل محمد دحلان مصطحبين زهرات هذا الوطن وأشباله، ليقولوا لأبي عمار في هذا اليوم نحن ماضون على النهج الكفاحي للزعيم الخالد، وسيرفع شبلٌ من أشبال بلادي وزهرةٌ من زهراته علم فلسطين فوق أسوار القدس ومآذنها وكنائسها".

وأضاف:" أن فعاليات هذا العام تقتصر على الأنشطة التي لا تستوجب حضوراً جماهيرياً كبيراً، بحكم الظروف التي تمر بها غزة في ظل جائحة كورونا".

وأشار إلى تركز غالبية الأنشطة في التفاعل الرسمي عبر منصات التواصل الاجتماعي مع الحدث الكبير، إضافة إلى بعض الفعاليات الرمزية التي تعيد للأذهان السيرة النضالية والكفاحية للقائد الرمز الشهيد ياسر عرفات.وأوضحت حركة فتح بساحة غزة أن فعالياتها ستبدأ اعتباراً من اليوم الخميس، الذي سيغير فيه كوادر الحركة إطار صورهم الشخصية على صفحات التواصل الاجتماعية بإطارٍ يحمل مضمون الذكرى ووسمها (الياسر_16).

ونوه إلى انها ستطلق حملة إعلامية ستمتد حتى نهاية يوم 11 نوفمبر، وستزين صور القائد الشهيد واجهات ومداخل مدن وقرى ومخيمات قطاع غزة، مشيراً إلى انه ستُرسم الجداريات في المواقع المركزية بالمحافظات، وتُنظم معارض الصور.

 وبين أن حركة فتح بساحة غزة أنها ستقيم مباريات كروية بين مجموعاتٍ شبابية استذكاراً لنصير الشباب أبو عمار، وبعدها تنطلق أيام العمل التطوعي في المحافظات، لتذكير الجماهير بدور فتح وانخراطها في صفوف الجماهير، وسيتم بث أناشيد تُعرض لأول مرة وتتناول مآثر الشهيد الرمز أبو عمار.

 وتابع: "موعدنا يوم الاثنين القادم أمام مقر اللجنة الدولية للصليب الأحمر للتضامن مع أسرانا في ذكرى رحيل قائدنا الذي كان يحمل بفخرٍ صور الأسرى".

وأكد، أنه سيكون يوم العاشر من نوفمبر موعداً للقاءٍ سيبث مباشرةً على قناة الكوفية وستجتمع فيه وجوه فتحاوية من القدس وغزة وبيروت وسيتخلله كلمة الأخ المناضل محمد دحلان قائد تيار الإصلاح الديمقراطي في حركة فتح".

 

وفي ختام كلمته، نوه إلى أن حركة فتح ستنظم في يوم رحيل القائد مسيرٌ كشفيٌ ينطلق من مفترق السرايا إلى ساحة الجندي المجهول ويرفع في نهايته علم فلسطين على ساريته ويوضع إكليل من الزهور على ضريح الجندي المجهول، وستختتم الفعاليات بلقاءاتٍ نسويةٍ تعبويةٍ تستذكر سيرة ومسيرة القائد الذي اختار الشهادة طواعية بدلاً من التفريط بحقوق شعبنا في أرضه ووطنه ومقدساته.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق