شاهد.. قيادي فتحاوي: الدول العربية تعلم حجم الظلم الذي تعرض له القائد دحلان

04 يناير 2021 - 20:54
صوت فتح الإخباري:

قال أمين سر لجنة التعبئة الفكرية ساحة غزة، الدكتور صلاح الوادية، أمس الاحد، إن قرار الفصل الذي أصدره رئيس السلطة محمود عباس بحق القائد محمد دحلان هو انتهاك للقانون الداخلي لحركة فتح وللقانون الفلسطيني ككل.

وأضاف الوادية، "نحن نعيش زمن الفرد الواحد مطلقا، لا توجد دولة على وجه الأرض تعيش حالة التفرد كالذي نعيشه في عصر رئيس السلطة محمود عباس".

واستهجن الوادية، صمت اللجنة المركزية على حالة التفرد بالقرار الفتحاوي والوطني في الظلم الذي وقع على القائد محمد دحلان.
وأوضح الوادية، أن المحكمة الحركية والنيابة العامة في رام الله، لم تتلقى أي ورقة من قبل رئيس السلطة محمود عباس، مشيراً إلى أن "هناك مجموع فتحاوي كبير لن يصمت على تفرد عباس بالقرار الفتحاوي".

وأكد، أن تيار الإصلاح الديمقراطي في حركة فتح، تيار عريض متمثل في كل الساحات بالوطن وخارجه، معربا عن صدمته من حجم الظلم الذي ظهر في "الرواية المفقودة" بحق القائد محمد دحلان من قبل رئيس السلطة.

وشدد على ضرورة أن تقول اللجنة المركزية والمجلس الثوري لحركة فتح كلمتها في مظلمة القائد محمد دحلان.

وأضاف، أن الدول العربية تعلم حجم الظلم الذي تعرض له القائد محمد دحلان من قبل رئيس السلطة محمود عباس، مشيراً إلى أن "الإنتربول الدولي رفض طلبا للسلطة بإصدار "نشرة حمراء" ضد القائد محمد دحلان واعتبر الطلب أن الأساس الذي استندت إليه السلطة الفلسطينية برام الله في طلبها ذو طابع سياسي ويندرج تحت بند الخصومة السياسية".

وشدد الوادية، على ضرورة أن يكون هناك صحوة داخلية في حركة فتح لإعادة الاعتبار للحركة.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق