مستنكراً إجراء الانتخابات قبل إنهاء الانقسام.. عيسى يدعو الرئيس محمود عباس إلى احترام مخرجات اللقاء السابق في القاهرة

15 مارس 2021 - 07:41
صوت فتح الإخباري:

غزة:

دعا د. يوسف عيسى القيادي في حركة فتح، الرئيس محمود عباس إلى احترام مخرجات اللقاء السابق في القاهرة، والالتزام بقرارات المجالس الوطنية المتعاقبة.

وقال في تصريح لقناة "الكوفية"، أعتقد أن إعادة الاعتبار لمنظمة التحرير في إطار مخرجات اجتماع بيروت هو الأساس الذي يجب أن نرتكز عليه، حتى تعود المنظمة بيت الفلسطينيين الجامع، لكن الواقع الآن يؤكد أن المنظمة أصبحت جزءا من مكتب الرئيس محمود عباس.

واستبعد عيسى، إمكانية إجراء انتخابات للجاليات الفلسطينية في سوريا ولبنان والأردن، لكن ذلك قد يكون متاحًا في ساحات أوروبا، غير أننا نصطدم بحقيقة أخرى مؤلمة تتمثل في تعدد الجاليات الفلسطينية في البلد الواحد، وهو الأمر الذي يجب على الدبلوماسية الفلسطينية الالتفات إليه.

وأضاف، أن أكثر من 200 ألف فلسطيني محرومون من الحق في التصويت بسبب قانون الانتخابات الذي نسعى لتعديله.

واستنكر عيسى، إجراء الانتخابات قبل إنهاء الانقسام، لأن ذلك قد يفتح بابًا لتأجيل الانتخابات تحت ذرائع عديدة من بينها أزمة كورونا، وهو ما يوقعنا مجددا تحت سياسة التفرد والإقصاء.

ودعا، الأطراف المجتمعة في القاهرة إلى وضع المشروع التحرري الوطني أمام أعينهم، ومحاولة إعادة إحياء المشروع النضالي الفلسطيني على أساس توافقي.

وأوضح عيسى، أن البعض طرح فكرة تكليف عناصر من الشرطة السابقة "شرطة ما قبل 2007" بحماية لجان الانتخابات من الداخل، مشيرًا إلى أن هناك معضلة كبرى تواجه الراغبين في الترشح من المنتمين لديوان الموظفين، هل تعترف حكومة رام الله بموظفي قطاع غزة، وفي المقابل هل تعترف حكومة حماس بقرارات القضاء في رام الله، لذا فإن ذلك لن يتم تجاوزه سوى بالتوافق بين الفصائل.

وعبر عن مخاوفه من تزييف الانتخابات أو تفصيلها لصالح حركة معينة أو فصيل معين.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق