خلال مؤتمر صحفي بغزة: تشكيل مجلس تنسيقي بين القوائم الانتخابية لمواجهة قرار الرئيس عباس

03 مايو 2021 - 15:50
صوت فتح الإخباري:

أعلنت 22 قائمة انتخابية مستقلة عن تأسيس مجلس تنسيقي فيما بينها لترتيب العمل والخطوات المقبلة رفضا لتأجيل الانتخابات الفلسطينية.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي للقوائم الانتخابية المرشحة أعلنت فيه عن مخرجات اللقاء الذي عقد بين القوائم المرشحة في غزة والضفة لرفض تأجيل الانتخابات.


 
وأكدت القوائم الانتخابية، أن تأجيل الانتخابات غير مبرر ويوم أسود في تاريخ شعبنا الفلسطيني، وأهل القدس قادرون على نزع حقهم في الترشح والانتخاب.

وشددت على أن اجراء الانتخابات استحقاق دستوري وشعبي ومن غير المبرر تعطيله.

يُذكر أنّ الرئيس محمود عباس، أعلن في ختام اجتماع القيادة الفلسطينية الذي عُقد بمقر الرئاسة في رام الله مساء يوم الخميس الماضي، عن تأجيل الانتخابات العامة الفلسطينية، لحين ضمان مشاركة الأهالي في القدس بها. 

نص البيان كما وصل "أمد للإعلام": 

تعلن القوائم المترشحة للانتخابات التشريعية، وعددها (22) قائمة انتخابية عن تشكيل (المجلس التنسيقي للقوائم الانتخابية)؛ بهدف بلورة المواقف والاتفاق على الخطوات التي من شأنها استئناف العملية الانتخابية، التي جرى تعطيلها مؤخراً.

وأجمعت هذه القوائم على أن الانتخابات العامة حق دستوري، وأن إجرائها في مدينة القدس والضفة الغربية وقطاع غزة، استحقاق دستوري ووطني وشعبي، ومن غير المبرر تعطيل العملية الانتخابية -لأي سبب كان - خاصة أن أبناء شعبنا الفلسطيني في القدس قادرون على انتزاع هذا الحق.


 
 واتفقت القوائم الانتخابية على استمرار الضغط؛ لاستكمال العملية الانتخابية، والتشاور مع باقي القوائم الانتخابية الأخرى للانضمام لهذا المجلس؛ كي نتمكن معاً من تلبية طموحات وتطلعات أبناء شعبنا الفلسطيني في الممارسة الديمقراطية والتعبير الحر عن الرأي، واختيار ممثليه عبر صناديق الاقتراع، وتجديد الشرعيات الفلسطينية، والحفاظ على المصلحة الوطنية العليا.

بدوره، أكد د. أشرف دحلان مفوض قائمة المستقبل للانتخابات التشريعية، أن الغاية من تشكيل المجلس التنسيقي هو تنسيق المواقف الرافضة ما بين القوائم لمواجهة قرار تأجيل العملية الانتخابية.

وقال دحلان، إن 22 قائمة انتخابية مستقلة أسست المجلس التنسيقي فيما بينها لترتيب العمل والخطوات المقبلة رفضا لتأجيل الانتخابات الفلسطينية.

وأشار إلى أن الاتفاق، الذي تم بين القوائم الانتخابية، بموجبه ستقوم باستخدام كافة الوسائل القانونية لمواجهة قرار تأجيل الانتخابات، وفعاليات هذا المجلس ستكون مرتبطة بالدفع نحو استكمال العملية الانتخابات.

وأكد أنّ المجلس التنسيقي يهدف الى الضغط على كل الأطراف ذات العلاقة بما فيها رئيس السلطة وإسرائيل من أجل اجراء العملية الانتخابية في القدس والضفة وغزة. 

ورحب دحلان، بانضمام جميع القوائم المستقلة والفصائلية الى المجلس التنسيقي.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق