سنواصل أنشطتنا السياسية..

دلياني: أمن السلطة يشن حملة غير مسبوقة ‎لاستهداف خصوم عباس

22 يوليو 2021 - 18:04
صوت فتح الإخباري:

قال ديمتري دلياني المتحدث باسم تيار الإصلاح الديمقراطي في حركة فتح، إن أجهزة الأمن التابعة للسلطة الفلسطينية اعتقلت 49 فلسطينيا للاشتباه في انتمائهم للتيار، إضافة  150 فلسطينياً آخرين اعتقلوا لفترة وجيزة، أو استدعوا للاستجواب لنفس السبب.

وكشف دلياني، لجيروزاليم بوست، أن حملة السلطة الفلسطينية على أنصار دحلان في الضفة الغربية بدأت خلال زيارة وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكين إلى رام الله في 25 مايو.

وأشار دلياني إلى أن أنصار دحلان كانوا مستهدفين من قبل أجهزة الأمن التابعة للسلطة الفلسطينية بسبب دورهم في فضح الفساد المتفشي بين المستويات العليا في القيادة الفلسطينية.

وأضاف: "بالإضافة إلى ذلك، فإن رجالنا مستهدفون لأنهم يتمتعون بسمعة طيبة، على عكس الموالين لعباس في فتح".

ورداً على سؤال حول مزاعم السلطة الفلسطينية بأن دحلان ورجاله يعملون على تقويض القيادة الفلسطينية في الضفة الغربية، قال دلياني:" إن "الأداء الفاشل للسلطة الفلسطينية كان كافيا لإضعافها دون تدخل خارجي".

ونفى دلياني، أن يكون أنصار دحلان قد طلبوا من الدول العربية التدخل لدى السلطة الفلسطينية لإنهاء الحملة الأمنية.

وأوضح، "هذه قضية فلسطينية داخلية"، ونحن حريصون على منع الآخرين من التدخل في شؤوننا الداخلية.

وأكد دلياني أن عباس يلجأ إلى الإجراءات القمعية "ضد كل من يختلف معه"، مؤكدا ًًأنه رغم القمع، فإن أنصار دحلان سيواصلون أنشطتهم السياسية ويطالبون بإجراء انتخابات حرة.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق