"حشد" تدعو لتنظيم الفعاليات المختلفة بمناسبة اليوم الدولي للتضامن مع الشعب الفلسطيني

29 نوفمبر 2021 - 06:52
صوت فتح الإخباري:

الهيئة الدولية لدعم حقوق الشعب الفلسطيني "حشد" تدعو لتنظيم الفعاليات المختلفة بمناسبة اليوم الدولي للتضامن مع الشعب الفلسطيني  

وقالت "حشد" في بيان صدر عنها، إنّها أطلقت نداء للعمل على تنظيم فعاليات التضامن المختلفة بمناسبة اليوم الدولي للتضامن مع الشعب الفلسطيني عملاً بقرار الجمعية العامة 32/40 الذي نص على أن يتم الاحتفال باليوم الدولي للتضامن مع الشعب الفلسطيني سنويا يوم 29 تشرين الثاني/نوفمبر أو في حدود هذا التاريخ.

وأكدت، أنّ هذه الأنشطة تأتي من أجل حث الأسرة الدولية، من دول ومنظمات، والأحرار حول العالم ومحبي السلام والعدالة، والمدافعين عن حقوق الإنسان والشعوب، وبشكل خاص المؤثرين في أوروبا وأمريكا، ومجموعة الدول العربية والإسلامية، وعلى رأسهم رجالات السياسة والإعلام والمهنيين وممثلين النقابات والجمعيات الأهلية وممثلين القطاع الخاص، والشابات والشباب حول العالم، لتحرك لضمان إعمال وتمكين الشعب الفلسطيني من ممارسة حقوقه المشروعة، والعمل على إجبار الاحتلال الإسرائيلي لوقف فوري لسياساته غير القانونية وغير الأخلاقية تجاه حقوق الشعب الفلسطيني.

 وأدانت، جرائم الاحتلال الإسرائيلي من الاستيطان وتهويد مدينة القدس والحصار الاسرائيلي لقطاع غزة وانتهاكات الأسرى في سجون الاحتلال والاعدام الميداني للفلسطينيين والحروب الاسرائيلية، وتخلى الاحتلال الإسرائيلية عن مسؤولياته تجاه المدنيين الفلسطينيين؛ والتأكيد على الحقوق الوطنية ومطالبة بإنهاء الاحتلال وتمكين الشعب الفلسطيني من حقه في تقرير المصير واقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس، وحق العودة وفق قرار194.

ورحبت، بحركة التضامن الدولي مع حقوق الشعب الفلسطيني، التي كانت لها دور بارز جدا في فضح الجرائم الإسرائيلية، وفي وضع الأسرة العالمية أمام مسؤولياتها القانونية والأخلاقية، وتؤكد الهيئة، أن دعم القضية الفلسطينية لا يمكن أن يتحقق بدون التضامن الدولي الذي يعيد ملف القضية الفلسطينية على سلم أولويات المجتمع الدولي.

وشددت، على أن الانتهاكات الإسرائيلية لحقوق الإنسان الفلسطيني نجم عنها تدهور على صعيد أوضاع حقوق الإنسان والظروف المعيشية والاقتصادية والاجتماعية والنفسية والصحية للسكان المدنيين الفلسطينيين، والتي تشكل جريمة حرب وجريمة عقاب جماعي ضد المدنيين لمخالفتها المستقر في أحكام القانونين الدولي لحقوق الإنسان، والدولي الإنساني واللذان أكدا على التزامات الاحتلال ازاء السكان المدنيين في الأرض التي احتلتها.

وتتطلع "حشد"، من جميع الذين يهتمون بالعدالة والإنسانية في أنحاء العالم كافة، الانضمام إلى جوار الفلسطينيين عبر تنظيم فعاليات التضامن المختلفة ولنجعل من هذا اليوم يوما عالميا للتحرك والعمل التضامني بكل أشكاله.

ودعت، إلى العمل الجاد للضغط على الحكومات حول العالم خاصة تلك التي تزود دولة الاحتلال بالأسلحة أن تتوقف عّن ذلك لأننا نعتبر ذلك مشاركة لدولة الاحتلال بقتلنا بهذه الأسلحة بشكل إجرامي.

وطالبت بالتعبير عن التضامن والتعاطف مع الضحايا والشعب الفلسطيني، عبر تنفيذ أنشطة التضامن المختلفة التي تعتمد على لفت انتباه الشعوب والحكومات لمعاناة الشعب الفلسطيني ولحقوقهم المشروعة.

وشددت، على ضرورة التعهد بالعمل الجاد من أجل توسيع رقعة عزل الاحتلال الإسرائيلي دولياً، بما في ذلك مقاطعة المنتجات الإسرائيلية، لثني إسرائيل وقواتها الحربية، عن مواصلة جرائم الحرب بحق الفلسطينيين.

ودعت لدعم حقوق الشعب الفلسطيني، وعلى رأسها حقه في العودة، وحقه في تقرير المصير وإقامة دولة المستقلة وعاصمتها مدينة القدس وفقا لما هو مستقر علية في قرارات الأمم المتحدة وصلب القانون والعمل الدوليين وتحرك بمفردكم أو مع الاخرين، من أجل التظاهر والتحركات السلمية والشعبية أمام السفارات الإسرائيلية في بلادكم، وأمام الجهات الحكومية المسؤولة لحثها لتحرك على نحو وقف انتهاكات الاحتلال الإسرائيلي ويضمن إعمال حقوق الشعب الفلسطيني.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق