تفاصيل جديدة.. إحباط 66 هجومًا منذ بداية موجة العمليات الفدائية الحالية

06 مايو 2022 - 17:22
صوت فتح الإخباري:

كشف مصدر أمني إسرائيلي، مساء اليوم الجمعة، أنه تم إحباط 66 هجومًا إرهابيًا، واعتقل أكثر من 500 مشتبه بهم منذ بداية الموجة الحالية التي بدأت منذ نحو شهر ونصف.

وبحسب قناة ريشت كان العبرية، فإن 19 إسرائيليًا قتلوا في الهجمات التي وقعت خلال هذه الفترة منذ عملية بئر السبع في الثاني والعشرين من مارس/ آذار الماضي، وحتى عملية الليلة الماضية في "إلعاد" شرق تل أبيب.

وكثفت القوات الأمنية الإسرائيلية من عمليات بحثها عن منفذي عملية أمس، ولا زالت لا تعرف أي معلومات عن مكان تواجدهم، حيث تتركز عملية البحث في منطقة "إلعاد" ومناطق محيطة شرق تل أبيب.

وتبين من التحقيقات التي تجري أن المنفذين وهما من سكان قرية رمانة غرب جنين، كانا يعملان في مجال الكهرباء بدون تصريح داخل المدينة، وهما يعرفان كل مكان فيها ويبدو أنهما يختبئان جيدًا.

وفي تفاصيل العملية - بحسب ما ورد في موقع صحيفة هآرتس - فإنه عند الساعة 20:36 (بتوقيت القدس المحتلة) من مساء أمس الخميس، وفي ختام احتفالات ما يسمى "عيد الاستقلال" تلقى مركز الطوارئ التابع للشرطة الإسرائيلية أول مكالمة هاتفية تم الإبلاغ فيها عن الهجوم.

وبدأت العملية عند الساعة 20:30 (بتوقيت القدس المحتلة) في الساحة الواقعة بين شارعي ابن جفيرول ويهودا حناسي، وكان يحملان "فأس" و "سكين"، وهاجموا سائق مركبة داخل مركبته وقتلوه، ثم قاموا بمهاجمة كل من يمر بالمكان من مركبات ومن كانوا داخلها لحظة توقفهم.

ووفقًا للتحقيقات، فإن المنفذين استمرا في طريقهما عبر درج طويل يؤدي إلى مجمع مدينة ملاهي ومدرج وملعب، حيث كان يتواجد العشرات من الإسرائيليين في المكان، وفي ذاك الممر قتلوا إسرائيليًا، وهاجموا آخرين، واستمروا في الركض اتجاه الطريق المؤدي إلى مدينة "إلعاد" الترفيهية، مع ملعب على يمينهم كان بداخله العشرات من الإسرائيليين، وقتلوا شخصًا آخر.

وعندما وصلا إلى مدخل المتنزه التقيا بحارس أمن، وحاول إطلاق النار تجاههم، لكنهم أصابوه بجروح خطيرة، ثم انتقلا إلى ساحة انتظار المركبات في مدينة الملاهي وهناك هاجموا شخصين آخرين، ويشتبه أن أحد الإسرائيليين تمكن من مواجهتهما ما أدى لإصابة أحدهما بجروح طفيفة.

وفر المنفذان من المكان عبر منطقة ترابية بالقرب من المجمع الترفيهي، ويبدو أنهما تمكنا من الهروب عبر منحدر ترابي ومروا باتجاه السياج المحيط بإلعاء المليء بالثغرات، وفقدت أثارهم في تلك النقطة.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق