تيار الإصلاح الديمقراطي: تصويت الكنيست الإسرائيلي على تجريم رفع العلم الفلسطيني هو بمثابة إعلان حرب عنصرية

02 يوليو 2022 - 10:35
صوت فتح الإخباري:

أكد الناطق باسم تيار الإصلاح الديمقراطي في حركة فتح علي أبوسرحان،  دولة الاحتلال الإسرائيلي هي عدو للحقيقة وتحاربها بكل الوسائل الاجرامية، وتظن بذلك أنها تلغي الشعب الفلسطيني من الوجود، وما طرح من تصويت بالقراءة الأولى في الكنيست الإسرائيلي على تجريم من يرفع العلم الفلسطيني والسعي لتقنين قوانين عنصرية تمس الوجود الفلسطيني في فلسطين التاريخية هو بمثابة إعلان حرب عنصرية.  

وأشار في تصريح صحفي، إلى إن ما يقوم به الاحتلال بحق فلسطين شعباً وارضاً ومقدسات يستهدف مصادرة الهوية الوطنية الفلسطينية من خلال المس برمزية الكينونة الوطنية وعلى رأسها علم فلسطين الراسخ في وجدان وذهنية الأجيال.

وحذر أبو سرحان من المساس برمزية العلم الفلسطيني، فذلك يتنافى مع كافة الاتفاقيات الدولية، مشدداً على أنه يجب على القيادة السياسية اتخاذ موقف يليق بتضحيات شعبنا وإننا إذ نحذر من تبعات هذا القانون ومخرجاتة العنصرية على الهوية والوجود الفلسطيني، نؤكد بأن ذلك لم يأتِ عبثا بل ضمن سياق مفاهيم وأبجديات يهودية الدولة القائمة على النظام العنصري. 

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق