الجهاد: المعتقل خليل عواودة شكل نموذجا بثباته في معركة الإضراب عن الطعام

22 يوليو 2022 - 08:19
صوت فتح الإخباري:

أكد الناطق باسم حركة الجهاد الاسلامي طارق سلمي أن المعتقل خليل عواودة شكل نموذجاً رائعاً بخوضه معركة الاضراب عن الطعام بثبات في ظل ظروف معقدة وصعبة.

وأشار سلمي في تصريح صحي أن حركة الجهاد الاسلامي ستواصل دعمها للأسرى الأبطال في كل معاركهم الباسلة ضد الاعتقال الاداري وضد اجراءات الاحتلال ومصلحة سجونه الارهابية المجرمة.

ووجه التحية للمعتقل البطل المثقف الواعي المشتبك، الذي أصر على انتزاع الحرية بالصمود والاستبسال في معركة الكرامة التي استمرت لـ (111 يوماً) متتالية وهو مضرب عن الطعام.

وأمس الثلاثاء أعلن نادي الأسير أنّ المعتقل خليل عواودة (40 عامًا) من مدينة الخليل بالضفة الغربية المحتلة، علّق إضرابه المفتوح عن الطعام، الذي استمر لمدة 111 يومًا رفضًا لاعتقاله الإداريّ، وذلك بعد وعود وتعهدات بإنهاء اعتقاله.

وأوضح نادي الأسير أنّ عواودة وصل إلى مرحلة صحية خطيرة غير مسبوقة، حيث يقبع في مستشفى “أساف هروفيه”، وأن الأعراض الظاهرة عليه تشير إلى أنّ مخاطر صحية كبيرة أصابت جسده.

وفي هذا الإطار قال نادي الأسير إنّ المعتقل عواودة سطّر أسمى معاني الصمود، وواجه منظومة الاحتلال بمستوياتها المختلفة على مدار 111 يومًا، خلالها تعرض لكافة أشكال التّنكيل الممنهجة والسياسات التي من شأنها استهدافه جسديًا ونفسيًا، وتمكّن على مدار هذه المدة أن يحمل رسالته ورسالة رفاقه من المعتقلين الإداريين الذين يواصلون مقاطعتهم لمحاكم الاحتلال.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق